Home أخبار روبوت يتم التحكم فيه عن طريق “دماغ بشري على شريحة” هو الأول...

روبوت يتم التحكم فيه عن طريق “دماغ بشري على شريحة” هو الأول من نوعه في العالم: العلماء

17
0

هذا الروبوت على شكل إنسان لديه عقل خاص به.

نجح باحثون بجامعة تيانجين في الصين في إنشاء روبوت يتم التحكم فيه عن طريق خلايا الدماغ البشرية، في إنجاز هو الأول من نوعه في مجال الحوسبة الحيوية.

وذكرت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينج بوست” بشكل ينذر بالسوء أن هذا قد يؤدي إلى “تطوير ذكاء هجين بين الإنسان والروبوت”.

روبوت جديد يعمل على خلايا المخ البشري. ويصفه الباحثون بأنه سابقة تاريخية. جامعة تيانجين

وبعبارة بسيطة، وصفت الجامعة التقدم التكنولوجي بأنه بمثابة “دماغ على شريحة”.

تم استخدام الخلايا الجذعية التي كان من المقرر أن تصبح جزءًا من الدماغ البشري لتطوير الروبوت الذي يشبه شخصيات الحركة.

وعندما يتم إقرانه بإلكترود على شريحة كمبيوتر، فإنه قادر على التشفير وفك التشفير لتمكين وعائه الميكانيكي من إتمام مجموعة من المهام. ويصف الباحثون المشروع بأنه “أول نظام تفاعل معلوماتي معقد ذكي مفتوح المصدر في العالم”.

وبالإضافة إلى قيادة الروبوت، يمكن للزرع الدماغي الفعلي أن يساعده على تجنب العوائق، وتتبع الأهداف، وإدارة استخدام ذراعه للإمساك بالأشياء، وفقًا لنيو أطلس. وليس للروبوت عيون ولا يمكنه الاستجابة إلا من خلال الإشارات الكهربائية والحسية.

يعتقد الباحثون أن هذا الاختراق الروبوتي سيلعب دورًا رئيسيًا في العلاقات بين الإنسان والإنسان الآلي. جامعة تيانجين

وأفادت الصحيفة أيضًا أن القبة التي تشبه الدماغ أعلى شبيه ميجازورد هي مجرد تمثيل تجميلي وليس الأنسجة الفعلية المستخدمة.

هناك استخدام محتمل آخر لهذا الاختراق في مجال الروبوتات وهو إمكانية إصلاح الضرر الذي يلحق بقشرة المخ لدى الإنسان، إلى جانب تقنيات الشفاء العصبية الأخرى.

وكتب الفريق في بحثه، وفقًا لصحيفة “ساوث تشاينا مورنينج بوست”، أن “عمليات زرع الأعضاء الدماغية تعتبر استراتيجية واعدة لاستعادة وظائف المخ عن طريق استبدال الخلايا العصبية المفقودة وإعادة بناء الدوائر العصبية”.

ويعتمد هذا المشروع على الأبحاث المتخصصة التي أجرتها شركة Nueralink، وهي شركة أبحاث أسسها إيلون ماسك وتركز على الفوائد الطبية لتطبيق الشريحة على البشر.

مصدر

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here