• ×

10:24 مساءً , الأربعاء 21 أكتوبر 2020

الحكومة الليبية :جريمة اغتيال الناشطة الحقوقية انتصار الحصائري وعمتها رميًا بالرصاص في "طرابلس"دليلاً على عدم آمان الحياة فيها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر - واس Hدانت الحكومة الليبية المؤقتة ، جريمة اغتيال الناشطة الحقوقية انتصار الحصائري وعمتها رميًا بالرصاص في "طرابلس"، معتبرة أن الحادث يدل على أن العاصمة ليست آمنة وتقبع تحت قبضة الإرهاب.
وشددت الحكومة ، في بيان الليلة الماضية ، على أن العمليات الإجرامية التي طالت النشطاء السياسيين والحقوقيين والإعلاميين وخطباء المساجد ورجال الأمن وحتى النساء، لا تعبر عن أخلاق الليبيين ولا عن تعاليم الدين الإسلامي الحنيف.
وأعرب البيان ، عن مواساة الحكومة الليبية لأهل الفقيدتين، مجدداً التمسك بمبدأ تفعيل الجيش والشرطة ودعم المجتمع الدولي لهذه المؤسسات برفع الحظر عن تسليح الجيش لمحاربة الإرهاب في كافة ربوع ليبيا.
// انتهى //
بواسطة : admin
 0  0  20.9K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:24 مساءً الأربعاء 21 أكتوبر 2020.