• ×

09:25 صباحًا , الإثنين 11 ديسمبر 2017

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز يقيم اليوم ورشة حاضنات الأعمال الصناعية والتقنية

بشراكة مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر - جدة 

ينظم الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة بشراكة استراتيجية مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" اليوم (الثلاثاء) ورشة عمل "حاضنات الأعمال الصناعية والتقنية" وذلك بمكتبة الملك فهد العامة بجدة.

ويشهد برنامج الورشة كلمة الشريك الاستراتيجي يلقيها مدير عام الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد، وكلمة مدير جامعة الملك عبد العزيز المكلف الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي وكلمة الجهة المنظمة الوقف العلمي.

ويشمل برنامج الورشة تعريف عام بالورشة وأهدافها يقدمها مدير الورشة الدكتور خالد الغامدي، فيما يشارك في الجلسة الأولى بعنوان "أهم تجارب حاضنات الأعمال" مدير عام مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأستاذ نواف الصحاف حول تجربة مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية "بادر"، ومدير مركز ريادة الأعمال بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور الحسن بن يحيى الصعدي ونائبة مدير مركز حاضنات الأعمال الأستاذة زينب بنت عبدالله العبدالله حول تجربة جامعة الملك عبد العزيز، حيث تسلط الجلسة الضوء على أبرز مايميز الحاضنات وأبرز المعوقات التي واجهتهم وأفضل الممارسات للتغلب عليها، المعايير المتبعة ومدى فعاليتها وطرق قياس الجودة.

أما الجلسة الثانية فتعقد بعنوان "حاضنات الأعمال الصناعية" وتناقش أهم أهداف الحاضنات الصناعية والفئة المستهدفة من الحاضنات الصناعية وخدماتها وطبيعتها وتكلفتها والشركاء الاستراتيجيين، كما تتناول التغيرات الثقافية اللازمة لنجاح حاضنات الأعمال الصناعية والمعايير التي يمكن عن طريقها تحديد مدى ملائمة المشاريع والأفكار الإبداعية للاحتضان وأبرز الخدمات التي يجب أن تقدمها الحاضنات الصناعية والمعايير المحددة لاكتمال ونهاية الاحتضان ومتوسط مدة الاحتضان.

أما الجلسة الثالثة فتعقد بعنوان "عوامل النجاح" وتناقش معايير قياس الأداء للحاضنات ومحددات نجاحها والمعوقات المتوقعة وسبل التغلب عليها، وتبرز أفضل الممارسات فيما يتعلق بتمويل المشاريع المحتضنة وتحقيق التكامل بين الحاضنات الصناعية التابعة لهيئة مدن والجامعات السعودية والجهات الأخرى التي لديها حاضنات مثل "بادر" والجهات التمويلية.

وأكد المدير التنفيذي للوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عصام بن حسن كوثر أهمية حاضنات الأعمال الصناعية والتقنية في تشجيع رواد الأعمال والمساعدة في نقل نتائج الأبحاث من المختبرات والمعامل ونقلها وتحويلها إلى عمل تجاري, مبيناً بأن الورشة تهدف لإبراز دعم الجهات الوطنية للمشاريع في مجالات التقنية وإنشاء صناعة تقنية قادرة على المنافسة الدولية بما يكفل تنويع مصادر الدخل والتوظيف في المملكة.

ونوه د. عصام كوثر بالتعاون بين جامعة الملك عبدالعزيز بجدة مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" لدفع عجلة التنمية الاقتصادية ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة والتي هي في أشد الحاجة للدعم والتوعية في مجالات تأسيس وإدارة الأعمال التجارية.
بواسطة : admin
 0  0  20.7K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 09:25 صباحًا الإثنين 11 ديسمبر 2017.