• ×

09:26 صباحًا , الإثنين 11 ديسمبر 2017

نموذج مستعمرة : النوع قالب فيديو

معالي مدير جامعة الملك فيصل يدشن نظام إدارة الجودة في كلية الطب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر - واس دشن معالي مدير جامعة الملك فيصل الدكتور عبدالعزيز بن جمال الدين الساعاتي أمس نظام إدارة الجودة (Quality Management System QMS ) وذلك بمدرج كلية الطب .
وأوضح الدكتور الساعاتي خلال كلمة ألقاها بهذه المناسبة أن الجامعة دأبت منذ عدة سنوات على إيجاد بيئة عصرية للتعليم الجامعي المرتكز على ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي، وانتهجت اعتماد معايير التقويم الذاتي للهيئة الوطنية للاعتماد الأكاديمي علاوة على معايير عالمية وبحسب طبيعة برامجها كمقاييس دقيقة لتقويم مدى نجاحات إبداعاتها المؤسسية والبرامجية ، مؤكداً أن الهدف الأسمى هو المحافظة على مستويات الجودة المرموقة كأمر طبيعي ممارس وليس استجابة لضغوط متطلبات الاعتماد المؤسسي والبرامجي من قبل هيئات الاعتماد الدولية أو الهيئة الوطنية .
وأشار معاليه إلى ضرورة التمسك بنظام إدارة الجودة المقرون بنظام التحسين المستمر ليسيران جنباً إلى جنب مع نظم التعليم والتقويم المعمول فيها بجميع قطاعات الجامعة سواء الأكاديمية أو الإدارية، على أن يتم دعم النظم السابقة من قبل العاملين في الجامعة بعد تأهيلهم علمياً وعملياً على ضمان الجودة وتوكيدها وتبني استراتيجيات التحسين الضرورية والأنشطة الداعمة للوصول للتميز والإبداع المنشودين بإذن الله تعالى .
من جهته أوضح عميد عمادة ضمان الجودة المكلف الدكتور إبراهيم البوخديم أن عمادة ضمان الجودة عكفت منذ عامين على إعداد نظام إدارة الجودة نظراً لأهمية ضمان الجودة في جامعة الملك فيصل، وطبقاً لمتطلبات الاعتماد المؤسسي والأكاديمي، حيث بذلت جهوداً كبيرة في هذه الصدد على المستويين المحلي والدولي، إذ رصدت جملة من المفاهيم والإجراءات المتبعة في مؤسسات التعليم العالي المرموقة التي تعمل وفقاً للاتجاهات الحديثة في قياس وإدارة الجودة القائمة على تفادى ضيق النظر والعمل على قياس مخرجات التعليم المتمثلة في توفير خصائص اتجاهية ومعرفية ومهارية وسلوكية في الخريجين، علاوة على قياس جودة الخدمة وجودة عناصر تقديم الخدمة التعليمية على حدٍ سواء.
وبين أن النظام يمتاز بالشمولية واستمرارية المتابعة من خلال وحدات الجودة في الكليات وأقسام الجامعة المختلفة وجمع المعلومات النمطية وحفظها من أجل التقييم ومعالجة الانحرافات عن معايير التطوير، مؤكداً أن العمادة ستتبع سياسة إشراك جميع العاملين في الجامعة وفي جميع مجالات العمل وخاصةً أصحاب القرار وحل المشاكل وعمليات التحسين، وتنفيذ ورش العمل وتوفير فرص التدريب اللازمة لتغيير اتجاهات جميع العاملين بما يتلاءم مع تطبيق إدارة الجودة للوصول إلى ترابط وتكامل عالٍ بين جميع الفئات بروح الفريق الواحد.
بواسطة : admin
 0  0  20.6K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 09:26 صباحًا الإثنين 11 ديسمبر 2017.