• ×

12:22 صباحًا , الإثنين 21 سبتمبر 2020

منتدى جدة للموارد البشرية يناقش رؤى ونتائج عمل المرأة خلال السنوات الماضية

يبرز تحديات المنشآت الصغيرة والقطاع الصناعي وقطاعي التجزئة والمقاولات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر - جدة يناقش منتدى جدة للموارد البشرية 2014م والذي يرعاه معالي وزير العمل المهندس عادل بن محمد فقيه خلال الفترة 23-26 محرم (16 - 19 نوفمبر 2014م) بفندق جدة هيلتون تحت عنوان "التطور والاستدامة" تنظيم عمل المرأة وتوظيف وعمل السعوديات.

حيث خصص المنتدى جلسة خاصة تديرها الدكتوره لمى السليمان نائب رئيس الغرفة التجارية الصناعية بجدة سابقاً، ويستعرض خلالها الدكتور فهد التخيفي وكيل وزارة العمل المساعد للبرامج الخاصة توجهات ورؤى عامة عن عمل المرأة وأهم النتائج خلال الثلاث سنوات الماضية، كما تستعرض الدكتوره بسمة العمير المديرة التنفيذية لمركز السيدة خديجة بنت خويلد محور التعامل مع التعديات اللاأخلاقية في بيئة العمل، فيما يتناول الأستاذ هشام الخالدي مدير الموارد البشرية بشركة الشايع تحديات استمرارية توظيف وعمل السعوديات.

ويحرص المنتدى على استعراض أهم القضايا التي تهم سوق العمل السعودي وقضايا الموارد البشرية حيث يعد أكبر منتدى سنوي للموارد البشرية في المملكة العربية السعودية وتنظمه كل من الغرفة التجارية الصناعية بجدة ومكتب الدكتور إيهاب بن حسن أبوركبة (AME) وبشراكة إستراتيجية مع وزارة العمل وصندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" في دورته السادسة.

بدوره أعرب رئيس المنتدى الدكتور إيهاب بن حسن أبوركبة عن سعادته لرعاية معالي وزير العمل المهندس عادل بن محمد فقيه الكريمة للمنتدى، مؤكداً أن دعم وزارة العمل لهذا المنتدى استشعاراً لحرص الوزارة بقيادة معالي الوزير على تطوير ممارسات الموارد البشرية في قطاعات الأعمال السعودية والاستفادة من الكوادر السعودية المؤهلة، كما قدم الشكر لصندوق الموارد البشرية "هدف" على شراكته الإستراتيجية ودوره الدائم في إنجاح هذا الحدث السنوي الهام.

وأضاف د. أبوركبة بأن المنتدى يتضمن 8 جلسات و25 ورقة علمية و11 ورش عمل وتناقش موضوعه "التطور والاستدامة" ويتناول مبادرات وزارة العمل وتوجهاتها المستقبلية ومدى تأثيرها على قطاع الأعمال، وتقييم أداء سوق العمل في ظل التشريعات والأنظمة الجديدة واستعراض تحديات التطبيق والالتزام في المنظمات من وجهة نظر قطاعات مختلفة وإبراز احتياجات الموارد البشرية لمواكبة التشريعات وتوجهات التشريعات الحكومية في سوق العمل السعودي مع تناول تطبيق المبادرات والدعم المتاح في سوق العمل السعودي ونظام الأجور في منشآت القطاع الخاص وتنظيم عمل المرأة، ويقام برعاية رئيسية من شركة سابك ومجموعة بن لادن السعودية ورعاية استراتيجية من مجموعة شركات الزاهد و ايكيا السعودية، ورعاية بلاتينية من شركة البيك للأنظمة الغذائية المحدودة وشركة جيهان للاستقدام، ورعاية ذهبية من مجموعة المتبولي المتحدة وسامسونج وساعد الرائدة للموارد البشرية المحدودة، ورعاية داعمة من كريستل، وشراكة معرفية من تميزي للاستشارات والتدريب، وشراكة اتجاهات التميز.

وأبان د. أبوركبة بأن المنتدى يركز على عدة محاور منها مبادرات وزارة العمل وتوجهاتها المستقبلية ومدى تأثيرها على قطاع الأعمال، وتقييم أداء سوق العمل في ظل التشريعات والأنظمة الجديدة واستعراض تحديات التطبيق والالتزام في المنظمات من وجهة نظر قطاعات مختلفة وإبراز احتياجات الموارد البشرية لمواكبة التشريعات وتوجهات التشريعات الحكومية في سوق العمل السعودي مع تناول تطبيق المبادرات والدعم المتاح في سوق العمل السعودي ونظام الأجور في منشآت القطاع الخاص وتنظيم عمل المرأة.

وعزز منتدى جدة للموارد البشرية خلال نسخه الخمس الماضية بناء الشراكة الإستراتيجية بين القطاع العام والخاص، وحظي منذ انطلاقته بخطوات ريادية متميزة حيث شارك في فعالياته أبرز قادة المنظمات العالمية أمثال البنك الدولي ومنظمة العمل الدولية وعدد من الشركات والخبراء والمختصين في الموارد البشرية محلياً ودولياً. وكما نجح في التركيز على العنصر البشري وخاصة الكفاءات الوطنية كأداة أساسية لمواجهة تطورات وتحديات عصر الأعمال الحديث، وتطوير بيئة العمل لمواكبة التغيرات الجديدة ورفع التنافسية وزيادة الإنتاجية.
بواسطة : admin
 0  0  20.7K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:22 صباحًا الإثنين 21 سبتمبر 2020.