• ×

10:39 صباحًا , الأحد 29 نوفمبر 2020

إحتفاء الغرفة التجارية بالحفل السنوي لسيدات الأعمال واطلاق " مبادرة تكامل " ووعود بلقاءات دورية للجان سيدات الأ[عمال وابرام اتفاقيات من كل مناطق المملكة

مقترحات وحلول لسوق عمل السيدة السعودية في أفواه صاحبات القرار وسيدات الأعمال نحو تنافسية تكاتفات محلية استثمارية اقتصادية بحتة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر - سحر زين الدين - تغطية ميدانية  
احتفت الغرفة التجارية لعام 2014 م بالحفل السنوي لسيدات الأعمال يتنظيم الغرفة التجارية في مركز الرياض الدولي للمعارض ، صرحت أ. نوف الراكان رئيسة لجنة سيدات الاعمال لصحيفة ذات الخبر الإلكترونية حصرياً خطة " مبادرة تكامل " في الغرفة التجارية للجنة سيدات الأعمال لعام 2015 م ، وذلك في أجواء الإحتفال السنوي للغرفة أمام نخبة من سيدات الأعمال ، و أكدت بأنه تم منذ هذا العام الوصول لمخرجات خصبة ونجاحات مؤخرة بخصوص بنود المبادرة ، وذكرت من جانبها أن المبادرة تشمل محاور عدة أهمها ثلاثة تم الخوض فيها محور " تبادل الشراكات " و" محور " إستشراف الفرص الإستثمارية " ومحور " التوظيف والتدريب والتأهيل " ، ولقت قبول كبير من إحتياجات سيدات الأعمال حيث يعززها حفظ حقوق سمية قانونية بحتة و التي تم رفعها لها شفهيا كمقترحات تطوير متفقة تماماً مع محاور " مبادرة تكامل " ، وأوفت أ/ نوف الراكان من طرفها الشرح لهدف ورسالة كل محور فمثلاً محور " تبادل المنافع والشراكات " الهدف منه أن يكون دور الغرفة فعال في مقابلة منافع وريالة كل جهة أو مؤسسة لتكمل عمل الأخرى بدلاً من اللجوء لشركات تفتقر الجودة وأسمتها B to B ووصفتها بطاولة مستديرة تعرف فيها كل شركة رسالتها وتستهل تلك الحلقة بتعريف الغرفة التجارية بوجهة القطاع التي تلتقي فيه المؤسسات او الشركات أطراف العمل الواحد .. ووأكدت كان النجاح حليف إحدى أولى الخطوات التي بت في تنفيذها في قسم تقنية ومعلومات الكمبيوتر كانت مخرجاتها 5 إتفاقيات بين الشركات المتعددة المجالات والتخصصات .
وعن هدف ورسالة محور " إستشراف الفرص الإستثمارية " ليكون هدف توزيع وتنويع مجالات عمل وانتاجية سيدات الأعمال ، وتوفير الحلول وترضيخ العقبات من خلال أتاحة الفرصة لخوض السيدة او الهيكلة كل المجالات بشكل مدروس فبعض الجهات فتحت مشاريعها وأخفقت فيما بعد لتكريسها نشاط أوحد وبدون تنوع .
واختتمت بهدف محور " التوظيف والتدريب والتأهيل " وهو مجال ونطاق واسع جداً ستقوم الغرفة باستثمار النسبة والطاقات الأكبر فيه للحصول على جودة وديمومة إنتاجية سوق العمل للسيدات .

وفي أجواء حية شكرت أ. نوف الركان رئيسة لجنة سيدات الأعمال في الغرفة التجارية نخبة حضور السيدات اللاتي جاذبنها أطراف الحديث ليحاكين هموم المجتمع العملي الخاص بمنشآتهن وهيكلتهن في تبادل لكروت العمل والمسميات الوظيفية والأهداف والرسالة ، وأعربت عن ترحيبها بتجاوبهن واهتمامهن للحضور وخلق حلقة شراكة نماء قطاع الأعمال النسائي ورحبت بترضيخ عقبات سوق العمل والحد من البطالة وتكاتف جميع القطاعات ، كما وعدت نوف الراكان بعمل لقاء مجلس لجان سيدات الأعمال كما عودتهن على السبق في توفير الإتفاقيات الهادفة منذ العام الماضي مع صاحبات القرار وسيدات الأعمال في مجلس لجان سيدات الأعمال وتوقعت ديمومة اجتماعات مغلقة بهذا الخصوص تصل معدلاتها ما بين الشهرين والثلاثة أشهر ، وأكدت بأن إجتماعهن ذو مخرجات مجدية و ستوفر خطط جديدة تلدها مخرجات منتظمة قادمة في لقاءات العمل وفي ظل سياسة تعاون مدروسة ومحكمة النطاق لتكون نجاحات قادمة لإستثمار طاقات الوطن وصناعة النتاج النسائي الإجتماعي والوظيفي وغيره حتى عام 2020 كمستقبل تحول سوق عمل سعودي نسائي يتصدر تنافسية دولية بإذن الله .
وتواجدت نخبة كبيرة من عدد أصحاب السمو ونخبة من العضوات وممثلات السلك الدبلوماسي وحديث عزز المخرجات الدبلوماسية بحضور نخبة كبيرة من ممثلي السفارات والوفود وممثلي الوزارات والقطاعات في ظل تعزيز الشراكات في سوق العمل .

تم إبرام اتفاقيات أولى مخرجات " مبادرة تكامل " كما وعدنا سيدات الأعمال بالجديد



وفي نقاش حي خلال مراسم الإحتفال السنوي للغرفة التجارية مع أ. نوف الراكان وتصريحاتها لصحيفة ذات الخبر الإلكترونية ، أشدن نخبة من سيدات الأعمال للسيدة نوف الراكان وصحيفة ذات الخبر بتلك الخطوات التي أثلجت صدورهن بالبت في تنفيذها والوصول لمخرجات أتفاقيات وأبدين مقترحاتهن بهذا الخصوص في حديث مفتوح وحصري ، ونقلن رأيهن كرموز وسيدات أعمال كل في خضم تخصص وهدف هيلكتها معربات عن رغبتهن في تحقيق التكاتف مع جهودات الغرفة التجارية ، وحين لقين تجاوب مبدئي من قبل نوف الراكان بعقد مجلس لجان دوري كل شهرين إلى ثلاثة أشهر ، أضفن سيدات الأعمال نقاط وعقبات .
قدمن كذلك سيدات أعمال الغرفة التجارية حصرياً بعض مقترحات وحلول لتلك المشكلات لصحيفة ذات الخبر الإلكترونية خلال الأجواء الفاعلة محتفيات بالحفل السنوي لسيدات الأعمال في الغرفة التجارية ، فقد أضافت منى بنت عبد العزيز ممثلة الغرفة التجارية في الأحساء " إن مثل تلك الخطوات المقدامة من الغرفة و نهوض المملكة بفرص اقتصادية هادفة ، فالدولة تقوم ببنيتها التحتية الإقتصادية على المشاريع الصغيرة وتكاتف واحتضان مثل تلك المشاريع هو مصير مستقبلي رائع للتنافسية الإقتصادية المحلية والدولية بإذن الله ".

سيدات الأعمال يتتفقن الرأي في الإحتفال السنوي للغرفة التجارية : نحتاج لترضيخ العقبات وتعزيز التسهيلات في تكاتف حي نفخر بقطافه قس مسيرتنا اليوم وحتى العام القادم

وأعربت هيفاء الدوسري صاحبة شركة الروشن للتجارة عن فخرها بحفل الغرفة التجارية السنوي وماتحظى به المرأة السعودية والخليجية من فرص منوهة " نقف كثيرأ في مشوار نجاحاتنا في سوق العمل عند بعض العراقيل والأنظمة فمئلاً مسيرتنا العملية التجارية تبحث عن الدعم الأكبر ليصبح تطوير أكبر لمشاريعنا نجد على العكس القروض البنكية لا تعطي دعم بحجة أن الدخل لا يجب ان يقل عن الرقم الفلاني ، وأنا أجده تعقيد من وجهة نظري فكيف للمشروع الصغير أو الناشيء أن يكبر دون تعزيز من قروض بنكية أو غيره فمثلاً حين أملك 200 / 300 ألف زيادة أضعها على مشروعي لأطور لن أتجه لطلب قروض ، والحل من وجهة نظري أن يكون التقنين بهذا الخصوص منطقي فأنا أطمح أن أكون سيدة وضعت بمخرجات مشاريعها بصمة ناجحة ومميزة في سوق العمل السعودي بعيدة عن التركيز في تلك العراقيل كما تعيشه استيراتيجية دعم للمشاريع في دول أخرى سواءاً خليجية او عربية أو دولية ، نطمح ليكون قطاف نجاحاتنا يتصدر التنافسية العالمية ".


وأكدت فدوى بنت عبد العزيز العويصي عضوة لجنة المشاغل في الأحساء في الحفل السنوي للغرفة بالرياض بأن جهودات ومبادرات تكامل الإنتاجية والعطاءات بين المؤسسات والقطاعات والوزارات في كل المجالات والتخصصات وبكل التسهيلات المطلوبة والمغذية لنماء تلك المشاريع من ذاتها وتمويلها من ذاتها بشكل احترافي هادف كل يكمل الآخر ، هي بالكاد ليست مرحلة تقتل ضمور التكاتف والنماء والتقدم الإقتصادي والإستثماري بل وتعمد للحد من البطالة وتكون تحت مظلات آمنة مثل الغرفة او أي جهة مخولة لتجعل كل شركات توأم العمل تستظل تحت الشركة الأم ، ولهذا الهرم الإيجابي من وجة نظري بنية تحتية ثابتة وأرض خصبة للنماء خاصة في الإنتاجية النسائية الطموحة والمقدامة اليوم في عام 2014 م .
وتصدر قطاع البنوك تقديم مخرجات من ثقافة إثراء الإحتفال السنوي للغرفة التجارية بالرياض لعام 2014 م ، ممثلة في مها بنت الدوسري مديرة عمليات مصرف الراجحي و التي ركزت على معاناة سوق العمل بشكل عام والنسائي بشكل خاص من قلة معايير الجودة ، والتي يجب أن تقنن في مراحل وخطوات وبتوقيت عمري لنجاح كل خطوة بالمشروع ليكون الهدف من ذلك الحفاظ على ديمومة مشاريع سوق العمل ، فيجب علينا إتباع المعايير الخاة بالجودة في تقديم منتجنا أو خدمتنا ، فمثلاً مشروع تمور المملكة التي تحظى بسوق عملاق حين تصدر منتج التمر للخارج تحافظ على ذات الوزن والمعايير والمواصفات فيجب أن نكون ملتزمين كذلك بجميع الوعود والجودة للحفاظ على النجاح وديمومة المشروع والعملاء ، ونحن نعيش اليوم ولله الحمد حتى في الجهات الأكاديمية فكرة إستثمار الطاقات البشرية وتحويلها لطاقات منتجة كامنة معطاءة فمثلاً جامعة الملك عبد العزيز كانت توفر لطالبات برامج سنوية إثرائية لطاقاتهن وتستثمرها فقط تعزيز صنع اليد ولا يقبل بأي منتج غير يدوي بحت تحت عنوان " برنامج بصنع يدي " وحتى في دعوات للحضور من خارج الجامعة هو نماء لثقة السيدة وتواصلها ليرى مشروعها الضوء ، فتكون هنا بعض مشاريع لا تعتمد على منتج خارجي بل محلي بحت بأيادي عاملة حرفية بحتة وهكذا " واختتمت من طرفها " رغم وصول السيدة متأخرة نوعاً ما هنا في مجال العمل إلا أننا نؤمن بمقولة " أن تصل متأخراً خيراً من ألا تصل " المهم تحقيق انتاجية الفرص اليوم مقارنة نسبة وتناسب بتحقيق إستقطابها ونتمنى أن نكون كل عام في دور الفخر ذاته بل وأكبر منه في سرد النجاحات الجديدة لعام 2015 م " .
وعبرت نوال صاحبة مشغل مملكتي عن فخرها وسعادتها بحضور بالإحتفال السنوي للغرفة التجارية 2014 م للمرة الأولى والذي يشهد في هذه اللحظات حلقة تعارف سيدات الأعمال ورائدات السوق السعودي عرض تجاربهن لبعضهن والجدل بين رفض وقبول للأنظمة واللوائح الخاصة بكل مشروع ، وختمت بتفائلها بأن يكون مشروعها الذي في خطى المهد نجاحات عملاقة كما تراها اليوم في حفل الغرفة السنوي في أفواه نساء مخضرمات للسوق السعودي النسائي .
وتصدر جدل العطاءات والتواصل حضور القطاعات الخيرية غرة الإحتفال السنوي للغرفة التجارية 2014م ، ممثلة في السيدة عزيزة ممثلة جمعية تحفيظ القرآن الخيرية ، أشادت أ. عزيزة بالجهود التي بذلتها الغرفة التجارية في حفلها السنوي في تنظيم الحفل السنوي للغرفة وعقبت " ما أشهده اليوم ولله الحمد من تناقح الخبرات ومسك خيوط وإطلاق خطط إستراتيجية هو رمز يثلج الصدر ويعكس ما تحظى به السيدة السعودية من كفاح وإصرار ووطنية لبناء الوطن ، ونحن نتمثل في الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن معربين عن شكرنا لوجود جهات داعمة ولله الحمد من القطاعات التي نراها نماذج نجاح بالخير قبل العمل اليوم وهو خير أرض ثابتة في السعودية ، فمثلاً دعمنا العديد من الجهات منها الراجحي ، الموسى ، سابك ، تقريباً قدمو دعم على مدار خمس سنوات متتالية وهذا قطاف تكاتفية ينجح سوق العمل بالكاد ، ولكن لا زالت طواقم وكوادر من لجاننا تنطلق في التواصل مع هيكلات ومؤؤسات سوق العمل على مدار السنة حيث لا يمكننا الإعتماد فقط على القلة لازلنا بحاجة لتكاتف جماعي واكبر من القطاعات والشركات ، ودخولنا في حضور الفعاليات او المشاركة فيها للتعريف بوجهة ورسالة الجمعية هي بالكاد إحدى أولى الحراكات التي لا نقف فقط عند عرض نشاطاتنا منها بل لعمل نقلة في العائد الخيري لكل شرائح المجتمع ومن خلال مجتمع يقوم ذاته من ذاته بفضل من الله " .

ونوهت خلود الخضير ممثلة " صالون سواران " عن رغبتها كسيدة أعمال في ترضيخ عقبات إلزام نقل الكفالات، بوضع حلول مثلاً نص بنود رسمية في العقود لمدة سنة أو سنتين حيث تتواجد بعض الكفاءات يحدها إلتزامات أخرى ولا ترغب بنقل الكفالة لأن ذلك يحمي من وجود تاجرات الشنطة اللاتي يسرقن العميلات وبكل تحايل يواصلن في عملهن بالذهاب للبيوت فهذا تحايل على القانون ولا نراه حل أمثل ، وكذلك الحال وافقتها سيدة الأعمال وصاحبة مشغل " سحر الحلال " بدرية الراكان " مبندة موضوع الحمامات المغربية أيضاً تقنينه لم يكن نتيجته سوى أيضاً خلق تاجرات شنطة لا يحضرن إلا لسرقة زبائننا فلا بد من تكثيف الرقابات على الخدمات المنزلية والمقدمة في المنزل بدون رقيب ولا حسيب ، وعبرن عن رضائهن بنجاحات السوق النسائي في عالم المشاغل وتحقيق رضا المرأة وأكدن ترحيبهن في تحقيق الغرفة مساعي لتوفير جهات تتكاتف معها مثل التصوير والاستوديو و المونتاج و تغليف الشوكولاته وتنسيق الحفلات فكل هذه الأمور وحدات عملاقة في توفير نسبة إحتياجات كبيرة في سوق العمل خاصة عندما تكون تحت مظلات معروفة الإسم والجهة وتضمن حفظ الحقوق لجميع الأطراف . ونحن نقوم بشكل دائم كمشاغل باجتهادات عقد لقاءات دائمة مع البلديات والبت في مقترحات للقرارات والأوليات .
واختتمت ماجدة الخضراء ممثلة مؤسسة مسك للتصميم الداخلي ، "لازلنا نحتاج لخلق أرض ثقة خصبة من المجتمع السعودي بنا ككوادر تصاميم ومقاولات سعويين ونطمح لتقديرهم لنا في الإبداع والجودة التي لا تنقص عن الجهات الدولية ، فنحن أقرب للثقافة واحتياج العمل في مجتمعنا من غيرنا ، بدأت عملي بشراكة منذ 7 سنوات وعاودت العمل مع أخي فقط كثنائي من طرفي التصميم ومن طرفه المقاولات ونحرص على توفير معايير جودة ، ونحن أيضاً أتفق مع الأخوات نعاني من أمر العمالة ونستغرق الكثير من الوقت والجهد والمادة لننتظر وجود عمالة كافية او القاء عليها . أطمح كسيدة سعودية خلق بصمة مميزة في عالم التصميم الداخلي والديكور وخلق خصوصية تضاهي روح الإنسان بانتقائها قبل عقلها " .


تغطية ميدانية / سحر زين الدين عبد المجيد
للاطلاع
http://www.newsitself.com/news.phpaction=show&id=6905
http://www.newsitself.com/news.phpaction=show&id=3823
http://newsitself.com/archive/audio....&cat=53&id=220
http://www.newsitself.com/news.phpaction=show&id=4053
http://www.newsitself.com/news.phpaction=show&id=3824
للاطلاع على كافة التغطيات

http://www.newsitself.com/news.phpac...istnewsm&id=33
image


بواسطة : admin
 0  0  21.9K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:39 صباحًا الأحد 29 نوفمبر 2020.