• ×

11:28 صباحًا , الأربعاء 23 سبتمبر 2020

ندوة توعوية بملتقى المدينة الشبابية تدعو لمواجهة تزايد نسبة مرضى السكري

السكري يُعد من أكثر الأمراض التي يمكن الوقاية منه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر -جدة  حذرت ندوة توعوية من التزايد المستمر في نسبة الإصابة بمرض السكري بشكل مخيف، في الوقت الذي أوضحت فيه بأن السكري يُعد من أكثر الأمراض التي يمكن الوقاية منه.

جاء ذلك خلال ندوة طيبة حول مرض السكري برعاية جمعية زمزم للخدمات الصحية التطوعية بمنطقة مكة المكرمة أقيمت ضمن فعاليات ملتقى المدينة الشبابية والذي ينظمه المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات في جنوب جدة تحت شعار "بأخلاقنا نسمو".

حيث بيّن استشاري أمراض السكري والغدد الصماء بمستشفى الملك خالد للحرس الوطني بجدة الدكتور عدنان أبوزنادة بأن 25% تقريباً من الأشخاص متوقع أن يصابوا بمرحلة ما قبل السكري، مشيراً إلى أن مرض السكري يتطور خلال عشرة سنين، وهنا يتوجب على الجميع تقليل خطر الإصابة بمرض السكري للنصف بتخفيف الوزن وتناول كمية أقل من الطعام وممارسة الرياضة أكثر.

وأبان د. أبوزنادة بأن هناك عادات صحية أخرى يمكنك إتباعها للحماية من الاصابة بمرض السكري، وضمان عدم الإصابة به، مما يعني الوقاية من تناول الأدوية طوال الحياة، بالإضافة إلى الاستغناء عن مراقبة مستوى السكر باستمرار، وتقليل خطر الاصابة بمرض القلب ومرض الزهايمر، وغيرها من الامراض التي تهدد صحتنا.

وأكد على أهيمة تخفيف الوزن حيث أن خسارة 4 كيلو غرامات على الأقل تحد من خطر الاصابة بمرض السكري بشكل ملحوظ، موضحاً بأن الاشخاص الذين عانوا من البدانة كانوا معرضين لخطر الإصابة بنسبة 70%، ولكن عندما تمكنوا من إنقاص وزنهم انخفضت احتمالية الإصابة بمرض السكري بنسبة 5% فقط دون ممارسة الرياضة.

وشدد على أهمية تناول السلطات أو بعض الخضراوات مع قليل من الخل قبل تناول طبق النشويات، للمساعدة على التحكم بمستوى السكر في الدم واختيار النوع الصحيح من الحبوب الكاملة، فضلاً عن أهمية ممارسة الرياضة لاسيما رياضة المشي يومياً.

وحذر د. أبوزنادة من الأطعمة السريعة والتي تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري بشكل خطير حتى لو لم تؤثر على زيادة الوزن، حيث ينصح بالاحتفاظ ببعض الاطعمة الخفيفة في حال الجوع كالمكسرات المعروفة بقدرتها على تخفيض مستوى السكر، ونبه لمخاطر التوتر المزمن والذي يتسبب في ارتفاع مستوى السكر في الدم، كما أكد على أهمية الحصول على قسط كاف من النوم الهادئ لما له من أثر إيجابي بالوقاية من مرض السكري.

وتأتي هذه الندوة ضمن فعاليات الملتقى تحت شعار "بأخلاقنا نسمو" بمقر المدينة الشبابية بحي الورود بجدة برعاية ماسية من مؤسسة سالم بن محفوظ الخيرية، ورعاية ذهبية من شركة مثلث الألعاب والندوة العالمية للشباب الإسلامي ومؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي، ورعاية فضية من شركة عبدالله هاشم المحدودة وشركة عبداللطيف جميل ومؤسسة آل الجميح الخيرية ومجموعة بن زومه، ورعاية المسابقة من المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالحمراء والكورنيش ووسط جدة، والهيئة العامة للطيران المدني الراعي المستضيف، ومديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة الراعي الصحي.
بواسطة : admin
 0  0  20.8K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:28 صباحًا الأربعاء 23 سبتمبر 2020.