• ×

11:13 صباحًا , الخميس 24 سبتمبر 2020

إستمرار الصفحة الرئيسية الأخبار أخبار الشرق الأوسط أخبار الاقتصاد أخبار عالمية أخبار الرياضة منوعات العلوم البيئة مؤشرات عالمية الفيديو Products & Services Support Partner services Career Centre About Thomson Reuters المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ذات الخبر - رويترز  يلوح في الأفق خطر تجدد القتال في غزة يوم الأربعاء مع قرب انتهاء هدنة مدتها ثلاثة أيام دون ظهور اي بوادر على احراز تقدم في المفاوضات غير المباشرة التي تجري في القاهرة بين اسرائيل والفلسطينيين.

وقتل يوم الأربعاء ستة اشخاص من بينهم ثلاثة من رجال الشرطة من خبراء المفرقعات حين انفجرت قذيفة اسرائيلية حية. وقال مسعفون إن صحفيا اجنبيا لم يحددوا هويته بين الضحايا. ووقع الانفجار في بلدة بيت لاهيا في شمال قطاع غزة التي شهدت قتالا عنيفا بين القوات الإسرائيلية والنشطاء الفلسطينيين.

وعاد المفاوضون الإسرائيليون إلى القاهرة بعدما امضوا ليلتهم في إسرائيل في حين تنتهي الهدنة الساعة 2100 بتوقيت جرينتش. وأودت الحرب التي استمرت شهرا بين إسرائيل والنشطاء في قطاع غزة بحياة 1945 فلسطينيا و67 اسرائيليا.

وتريد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تسيطر على غزة وحلفاؤها رفع الحصار الإسرائيلي وتخفيف القيود الامنية التي تفرضها مصر على حدود القطاع. ويعقد فرص التوصل لاتفاق لتخفيف القيود المخاوف الامنية لدى مصر وإسرائيل.

وامتنع المفاوضون الإسرائيليون والفلسطينيون عن الادلاء باي تصريحات يوم الأربعاء عما اذا كانوا اقتربوا من التوصل لاتفاق دائم. وقال مصدر في السفارة الفلسطينية إن المحادثات مستمرة وإن الوفد الفلسطيني سيجتمع مرة اخرى مع الوسطاء المصريين.

ولا يجتمع المسؤولون الإسرائيليون وجها لوجه مع الوفد الفلسطيني لانه يضم حركة حماس التي تعتبرها إسرائيل منظمة إرهابية. كما لا تعترف حماس باسرائيل.

ويوم الثلاثاء قال موسى ابو مرزوق القيادي في حماس والمقيم في القاهرة ان المفاوضات "صعبة". وقال مسؤول إسرائيلي طلب الا يذكر اسمه انه لم يتم احراز اي تقدم.

وتريد حماس أيضا فتح ميناء بحري في القطاع وهو مشروع تقول إسرائيل انه لا يمكن مناقشته إلا في إطار محادثات مع الفلسطينيين بشأن اتفاق سلام دائم.
بواسطة : admin
 0  0  20.7K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:13 صباحًا الخميس 24 سبتمبر 2020.